البنك الإلكتروني

أنشطة وأخبار البنك

استخراج العاملين بالبنك شهادة القيد المدني

15-09-2011 75

ضمن مساعي الدولة الرامية إلى تقليص الفجوة الرقمية، وبناء مجتمع معلوماتي من خلال توفير قاعدة كافية من البيانات تمثل نقلة جوهرية في مسار التخطيط السليم للدولة والمعرفة والعلمية الداعمة للتطور والتقدم في عالم لا يرضى بديلاً للعلمية والمؤسسية ولن يتأتى لهذا البلد أن ينمو ويتطور إلا بوسائل فعالة تعين على انجاز مطلوبات النهضة الشاملة بعلمية ودقة وسرعة، ووفقاً لهذه المفاهيم أعلن بنك فيصل الإسلامي السوداني عن إكماله لمشروع السجل المدني وإستخراج الرقم الوطني لجميع منسوبيه بكافة فروع البنك بولاية الخرطوم وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة للسجل المدني عبر وحداتها المتنقلة بقيادة العقيد/ التلب حسين الخليفة. وفي هذا الصدد تحدث الأستاذ/ علي عمر إبراهيم فرح، المدير العام للبنك قائلاً: يعتبر مشروع السجل المدني قاعدة معلومات وإحصاءات بموجبها سيكون هنالك أساس للتنمية الاقتصادية والتخطيط لمستقبل بلادنا، وهو من المشروعات التي تواكب التطور وتستهدف تحقيق الاستقرار الاقتصادي وبسط العدالة الاجتماعية وتقديم الخدمات الأساسية للمواطنين بمعايير الدقة والجودة العالمية في مجال السجلات، مؤكدا بأنه أحد المشاريع الرئيسية الإستراتيجية والتي تعنى بضبط الهوية وتحقيق الحكومة الالكترونية وهو ما يتماشى مع رؤية البنك في بناء المجتمع وإعداد الكوادر اللازمة لتحقيق هذه الرؤية. والجدير بالذكر أن للسجل المدني فوائد اقتصادية وسياسية واجتماعية عديدة ويوفر جهداً كبيراً لكافة مرافق الدولة بإتاحته البيانات والإحصائيات للاستفادة منها في وضع خطط المشاريع التنموية ومن اجل التطور السكاني والاجتماعي ومعرفة المتغيرات السكانية، فضلاً عن توفير الحماية الأمنية وتأكيد السيادة الوطنية وحفظ الهوية السودانية من التغول والاختراق ويضمن الشخصية لكل مواطن.