الأفراد الشركات البنك الإلكتروني English
الشريط الإعلاني :
تغذية صرافات بنك فيصل الإسلامي السوداني الآلية

أنشطة وأخبار البنك

إختيار التصميم الجديد لمبنى رئاسة بنك فيصل الإسلامي السوداني

11-06-2014 256

بعد الطفرة المصرفية الرائدة والانجازات الكبيرة المشهودة في عالم الصيرفة الاسلامية، شهد بها تاريخ العمل المصرفي الإسلامي، يستمر بنك فيصل الاسلامي السوداني في المضي قدما بخطوات راسخة تواكب المستقبل.

فمنذ تاريخ إنشائه في مايو من العام 1978 ظل البنك مقاماً للريادة في تمويل المشروعات الأساسية ومشروعات البنى التحتيه في السودان، ومساهماً وشريكاً أصيلأً في نهضة أحد البلدان الاسلامية ذات التاريخ الاسلامي الضارب في القدم ، متقدماً رصفائه في التمويل وفي القيام بجميع الأعمال المصرفية والمعاملات المالية والتجارية والإستثمارية والحرفية، وأيضاً المساهمة في المشروعات التنموية الإقتصادية والإجتماعية، وتنشيط التعاملات في مجال التجارة الخارجية، وذلك على هدى الشريعة الإسلامية وبتقنيات حديثة ومتطورة.

ومواكبه لهذا التطور، فقد أعلن بنك فيصل الاسلامي السوداني الأربعاء الموافق الرابع من يونيو 2014م في الحفل الذي نظم بفندق السلام روتانا بالخرطوم والذي شرفه سمو الأمير عمرو محمد الفيصل آل سعود عضو مجلس الإدارة ، أعلن عن أسماء الفائزين في عطاء اختيار أفضل تصميم معماري لمشروع انشاء مبنى رئاسة بنك فيصل الإسلامي السوداني الجديد.

ويأتي العطاء انموذجاً في معايير الشفافية والنزاهة التي قطع البنك على نفسه عهداً بالتزامها في تنفيذ مهامه سواء المصرفية منها أو الإنشائية لتطوير بنياته الاساسية.

وشهد بالحضور حفل الاعلان كل من السادة أحمد سعد، الوزير برئاسة مجلس الوزراء والأستاذ الفاتح تاج السر، وزير الارشاد والاوقاف، والأستاذ الطيب حسن بدوي، وزير الثقافة، والمهندس صديق علي الشيخ، نائب والي ولاية الخرطوم، وأعضاء حكومة ولاية الخرطوم، بجانب عدد من ممثلي الجهات ذات الصلة ومدراء الشركات المشاركة بالمسابقة، وضمت الفعالية لفيف من خبراء العمل المصرفي، وشرفها بالحضور صاحب السمو الملكي الأمير عمرو محمد الفيصل آل سعود، عضو مجلس إدارة بنك فيصل الإسلامي، والسادة أعضاء مجلس الإدارة، والإدارة التنفيذية بقيادة الأستاذ علي عمر ابراهيم فرح، المدير العام، ويأتي إعلان اللجنة التحكيمية لأسماء المصممين الفائزين بعد الفراغ من تقييم تصاميم المشروع التي قدمتها سبع شركات هندسية تتصف بالعالمية والريادة في مجال التصاميم العمرانية.

حيث فازت شركة (سامو) من كوريا الجنوبية بالتصميم الأول، وحلت شركة (هيننج لارسون) من الدنمارك ثانيا، بينما تشاركت كل من (ايهاف) المصرية و(الاتحاد الهندسي ) الأردنية المركز الثالث، كما شاركت ايضا كل من شركة (بالافوكس) من الفلبين و(همنجبلاو) من النمسا والمكتب الهندسي من (قطر).

وبما أن البنك يعبر عن روح العمل المصرفي في الحضارة الاسلامية، فقد راعت لجنة التحكيم التي قامت بالبحث وتقييم الأعمال والتصاميم تنفيذ  الشروط الواردة في إعلان تقديم العطاء على أسس حوكمة شفافة، وترأس لجنة فرز العطاء الدكتور راسم بدران، رئيس الآغاخان للعمارة الإسلامية، وعضوية كل من د. ماساو كيموي، ود. عبدالله خوجلي، والمهندس مرتضى معاذ.

وقد عبر صاحب السمو الملكي الأمير عمرو محمد الفيصل، عضو مجلس الإدارة وراعي المسابقة، عن سعادته بعمل اللجنة  والإهتمام المتعاظم بتصميم مبنى رئاسة البنك، وقال خلال كلمته في الحفل أن العمل يعكس في مجمله أهمية مشروع مبنى الرئاسة إقليمياً وعالمياً، كما يعبر عن دور المصرف في رفعة وإِزدهار السودان واستقراره المالي والاقتصادي.

وفي كلمة السيد /  المدير العام لبنك فيصل الإسلامي السوداني، الأستاذ علي عمر ابراهيم فرح، قال: بأن البنك دأب على طرح الأفكار الجديدة التي تضيف الى الساحة السودانية الجديد والمبتكر، سواء كان ذلك في العمل المصرفي أو الثقافي والأدبي، وها هو يقدم الجديد والمبتكر فى المسابقة العمرانية بالتصميم المتميز، وأضاف بأن المسابقة أتت بمبادرة من سمو الامير محمد الفيصل بإنشاء مركز يضم رئاسة البنك وشركاته التابعة ومركز الفيصل الثقافي واشار الى أن المبادرة تم طرحها لسوق المنافسة والتي أحدثت نوع من العصف الذهني حولها حتي تخرج الفكرة متميزة.

وأوضح بأن المبادرة تشكلت وتطورت إلى مسابقة بالتعاون مع مكتب مرتضي معاذ الاستشاري، حيث تم طرح المسابقة عالمياً وتنافس عليها أكثر من مائة مكتب معماري عالمي تم إختيار ستين مكتباً منها وتمت دعوتهم وتأهل منهم ثمانية مكاتب للتنافس على الجائزة الاولي في التصميم.

وقال المدير أن المكاتب تقدمت بافكارها وتصاميمها برؤية أردنا من خلالها أستصحاب البيئة الصديقة للتقليل من تكاليف الطاقة والحفاظ عليها، وأعلن أن التصميمات جمعت بين الجمال وملائمة البيئة السودانية والاسلامية وتحمل ملامح بنك فيصل الاسلامي السوداني.

واعتبر المدير العام للبنك ان تصميمات البيوت العالمية جاءت متفردة ومن أحدث فنون العمارة في العالم، وقال أن التصميم الفائز قام به مصمم هندسي من جمهورية كوريا الجنوبية وأشار الى أن هذا التصميم سيكون علامة فارقة ومميزة لمدينة الخرطوم وإضافة معمارية للساحة السودانية, خاصةً أن الموقع الحدد لتشيد المباني يقع عند ملتقي النيليين بالخرطوم.